كود : أسماء غربي//

تتدرب مجموعة من الرجال البيض في ولاية تكساس الأمريكية على إطلاق النار على المسلمين تحسباً لقيام “ثورة إسلامية” حسبما أفادت وسائل غربية.

وقالت صحيفة اندبندنت البريطانية، إن المتدربين يغمسون رصاصاهم بدم الخنازير أو دهن الخنزير المقدد حتى يذهب الضحايا “مباشرة إلى “الجحيم”.

وتبرر المجموعة التدريبات الغريبة بخشيتها من أن يقوم آلاف اللاجئين المسلمين في أمريكا بقيادة “ثورة”، حيث قال المتحدث باسم ما يسمى مكتب العلاقات الإسلامية الأمريكية المختصر بـ”باير”، الذي يحضر التدريبات ديفيد رايت: “لا تنطوي الخطوة القادمة من الجهاد على هجمات عشوائية متفرقة.

فهم بدأوا بقتل الناس، كما بدأوا بذبح الناس بشكل جماعي.” مضيفاً: “هل تتوقعون مني حقاً أن أقف هنا مكتوف الأيدي وأنتظر إلى أن يحين ذلك الوقت؟ أنا لن أنتظر حتى نصل إلى تلك المرحلة. بل سأبدأ بفعل شيء إزاء ذلك منذ الآن.”.