الرئيسية > آش واقع > الارهابي الصفريوي اللي كان قيادي فالاصلاح والتجديد وجه ليه القضاء الفرنسي رسميا “التأمر في ارتكاب جريمة قتل ارهابية”. الداعشي الشيشاني عطى 300 اورو لتلاميذ صغار باش يعطيوه معطيات على الاستاذ اللي ذبحو
22/10/2020 09:30 آش واقع

الارهابي الصفريوي اللي كان قيادي فالاصلاح والتجديد وجه ليه القضاء الفرنسي رسميا “التأمر في ارتكاب جريمة قتل ارهابية”. الداعشي الشيشاني عطى 300 اورو لتلاميذ صغار باش يعطيوه معطيات على الاستاذ اللي ذبحو

الارهابي الصفريوي اللي كان قيادي فالاصلاح والتجديد وجه ليه القضاء الفرنسي رسميا “التأمر في ارتكاب جريمة قتل ارهابية”. الداعشي الشيشاني عطى 300 اورو لتلاميذ صغار باش يعطيوه معطيات على الاستاذ اللي ذبحو

كود الرباط /////

المتطرف عبد الحكيم الصفريوي اللي كان قيادي ف”الاصلاح والتجديد” قبل ما يبعد منهم ويمشي لفرنسا اواسط التسعينات٬ رسميا توجهات ليه تهمة “التآمر في ارتكاب حريمة قتل ارهابية” فقضية دبح داعشي شيشاني لاستاذ التاريخ صامويل باتي بسباب عرض رسوم كاريكاتورية على الرسول.

فقد وجهات النيابة العامة ليلة البارح تهمة “التآمر في ارتكاب جريمة قتل إرهابية” لخمسة خراين بالاضافة الى هاد الارهابي الصفريوي. هادو كولهم فحبس احتياطي باسثناء والد التلميذة الذي لم يحسم بعد إن كان سيوضع بدوره رهن الاعتقال أوسيطلق سراحه بكفالة. فيما تم وضع قاصرين متهمين في الاعتداء تحت المراقبة القضائية.

وقالت النيابة العامة وفق وكالة الانباء الفرنسية وجهت إلى إ ش، والد التلميذة الذي نشر أشرطة فيديو دعا فيها إلى الانتقام من مدرس ابنته، والداعشي عبد الحكيم الصفريوي وصديقين للقاتل هما ن ب وع إ، تهمة “التآمر في ارتكاب جريمة قتل إرهابية” في حين وجهت إلى صديق ثالث للقاتل يدعى يوسف س. تهمة “تشكيل عصابة أشرار إرهابية بهدف ارتكاب جرائم بحق أشخاص”.  وأودع هؤلاء المتهمون جميعا الحبس الاحتياطي باستثناء والد التلميذة، الذي أبقي قيد التوقيف بانتظار البت بأمر حبسه احتياطيا أم إطلاق سراحه بكفالة.

 أما التلميذان البالغان من العمر 14 و15 عاماً اللذان تشتبه السلطات بأنهما قبضا مبلغا ماليا من القاتل لإرشاده إلى الضحية فقد وجهت إليهما النيابة العامة تهمة “التآمر في ارتكاب جريمة على صلة بجماعة إرهابية” وأطلقت سراحهما لكن مع إبقائهما قيد المراقبة القضائية.

 وكان المدعون العامون قالوا في وقت سابق إن التلميذين البالغين من العمر 14 و15 عاماً، كانا من ضمن مجموعة تلاميذ تقاسموا ما بين 300 و350 يورو عرضها عليهم القاتل لمساعدته في العثور على الاستاذ.  

للاشارة كان رئيس فرانسا علن على حل جمعية اسم الشيخ ياسين كان دايرها هاد الصفريوي باش يغطي بيها انشطتو وكان كيدافع فيها علي فلسطين. فرانسا كانت اجهزتها دايراه “فيشيي اس” اي كيشكل خطر على امن هاد لبلاد. حاولات ف2010 يطردوه من لبلاد بعد ما يحيدو ليه الجنسية اللي خداها بعد زواجو بفرنسية داعشية بحالو.

وكانت صحف فرنسية هدرات على علاقتو بالمغرب وبالسفارة المغربية بباريس وقالو باللي الرباط دافعات عليه باش ما يطردوهش. هاد الشي نفاتو السفارة المغربية اللي قالت باللي ما عندها علاقة بهاد الشخص

موضوعات أخرى