الرئيسية > آش واقع > الإسلاموفوبيا ففرنسا.. كتابات عنصرية على الإسلام منوضة الصداع فـ رين. ووزير الخارجية: هاد الأعمال مامقبولاش
11/04/2021 21:30 آش واقع

الإسلاموفوبيا ففرنسا.. كتابات عنصرية على الإسلام منوضة الصداع فـ رين. ووزير الخارجية: هاد الأعمال مامقبولاش

الإسلاموفوبيا ففرنسا.. كتابات عنصرية على الإسلام منوضة الصداع فـ رين. ووزير الخارجية: هاد الأعمال مامقبولاش

كود – وكالات//

لي زيسلاموفوب ففرنسا رجعو ثاني، بحيث اليوم الأحد بانت العشرات دالكتابات العنصرية المعادية للمسلمين فحيوط المركز الإسلامي فمدينة رين وتكتب هذشي كذلك على الحيوط دجامع آفيسين.

والأمن الإداري فتح تحقيق فهذشي باش يعرف ظروفو وملابساتو، وشكون اللي حط هذ الكتابات العنصرية، اللي معظمها كتطالب المسلمين بالرحيل خارج فرنسا و”الرجوع لبلادهم”، وبعضها الآخر كيقول ان الكاتوليكية هي دين الدولة، و”لا للأسلمة” و”الهجرة تقتل”، وغيرها، بالإضافة لأن الكتابات رافقاتها رسوم ديال الصليب.

وكاين فهذ الكتابات حتى إساءأت لرسول الإسلام محمد، بحيث كتب البعض فهذ الجدران عبارة: “الاستغلال الجنسي للأطفال”.

وعلق وزير الداخلية الفرنسي، جيرار دارمانين، على هذشي اللي وقع فتويت ليه، قال فيه أن هذ الافعال مامقبولاش، وعبر على التضامن زيالو مع المسلمين ففرنسا، وأنه غيزور هذ البلايص اللي تكتب فيهم هذشي.

وقال محمد زيدوني، رئيس المجلس الإقليمي للعقيدة الإسلامية ففرنسا، ان المسلمين بسباب هذشي فحالة صدمة، من بعد يوماين على رمضان، وزاد لوكالة فرانس برس: “حنا ولاد الجمهورية، وكيسالي بينا المطاف بالكراهية والعنف والهمجية”.

عبرات عمدة رين الاشتراكية، ناتالي أبيري، على استنكارها لهذشي، وقالت ان هذ الكتابة مسيئة، وهذشي لا مكان ليه ففرنسا.

موضوعات أخرى