عمـر المزيـن – مكتب الرباط//

حصلة خايبة طاح فيها ربيع لخليع المدير ديال المكتب الوطني للسكك الحديدية وجا مخرجو منها. اليوم الأربعاء وصل واحد الوفد فرنسي لعاصمة البوغاز طنجة لمعاينة الأشغال ديال القطار الفائق السرعة “التي جي في” اللّي غادي يدشنو الملك مع الرئيس الفرنسي ماكرون. لكن لفضيحة أن الأشغال مزال مكملات وكاين تعثر ملحوظ فهادشي.

وحسب مصادر خاصة، لـ”كود”، فإن هاد الوفد الفرنسي الذي يضم خبراء وتقنيين وقفوا على وجود بطء ملحوظ فالأشغال ديال هاد المشروع، بعدما توجهوا إلى محطة القطار طنجة المدينة مع ربيع الخليع لتفقد هاد الأشغال وكان معاهوم عدد من المسؤولين المحليين، وعلى رأسهم والي جهة طنجة تطوان الحسيمة.

الموصيبة لكبيرة فهادشي هو أن هاد المشروع كان غادي يدشنو الملك مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون انهار 15 نونبر الجاري. لكن دبا تقرر باش يتأجل التدشين ديال “التي جي في” لبداية شهر دجنبر المقبل.