كود هناء ابو علي ////

ازمة مغربية اردنية بسباب اعتماد صحافي وكالة المغرب العربي للانباء بالمملكة الهاشمية. وفق معطيات حصلت عليها “كود” فان السلطات الاردنية رفضت لحد الان منح اعتماد لصحافي الوكالة جواد كربي واللي كان تعين فغشت وكان خاصو يبدا خدمتو فشهر شتنبر اللي فات. 

وفق معطيات حصلت عليها “كود” فان الصحافي مشى للاردن وبدا مراحل اللي كيحتاجها الاعتماد. هاد المراحل متخلفة بحال كاه الدول المتخلفة. خاص تمشي لهيئة الاعلام ديالهم باش تحط الملف. 

الصحافي حط ملفو وفق مصدر “كود” وبقى يتسنى سيمانا. ولا جواب. اتصل ومشى عندهم كيسول. قالو ليه راه رسلنا طلبك لوزارات الثقافة والداخلية بالاضافة الى المخابرات ونقابة الصحافيين بالاردن. وهادو كلهم خاصهم يوافقو. واش هادو بعقلهم. ياك ملكهم كيقول العلاقة جيدة بين المغرب والاردن. كيفاش دارو معاه هاد الشي. ثم لاماب كيعرفوها راها وكالة ديال الدولة وما يمكنش دير شي حاجة تمس العلاقة بين البلدين. 

باينة كيقلبو على خزيت وصافي.
 
الصحافي وفق مصدر “كود” تسنى وعاود تاصل بيهم وبان ليه باللي كاينة شي حاجة ما مفهوماش. سول وسول حتى قالو ليه ان نقابة الصحافيين الاردنيين كتعتارض على اعتمادو. اييه كتعتارض. ولكن تسناو تعرفو السبب. هاد النقابة قالت باللي ماشي اعتراض ولكن كيستسناو يتوصلو من رئيس المجلس الوطني للصحافة يونس مجاهد. نقابة الصحافيين الاردنيين كتبات لمجاهد ايميل.

الصحافي قدم ليهم بطاقة الصحافة المهنية اللي عاطيها المجلس وقرار التعيين ووالو٬ تشرح مصادر “كود”. وفق مصدر “كود” فان الاردنيين خبرو الصحافي المغربي ان يونس مجاهد قال ليهم باللي ما يوافقش قبل ما يتوصل من ادارة وكالة المغرب العربي للانباء بطلب فهاد الموضوع. اكثر من ذلك قال٬ والعهدة على الاردنيين “لقد لجأنا الى هذه الوسيلة لان المدير العام لوكالة المغرب العربي للانباء لا تعترف بالمجلس الوطني للصحافة الذي اتشرف برئاسته” ولان نفس المدير يقول بحملات ضد النقابة الوطنية للصحافة المغربية “لذا نطلب ان يتوقف الاعتماد حتى نتوصل الى حين ان تخاطبنا الوكالة بشكل رسمي”.

يونس مجاهد رئيس المجلس الوطني للصحافة قدم رواية مختلفة. قال ل”كود” انه بالفعل توصل بايميل بلا بابيي او تيت بلا والو على قضية الصحافي. واكد ل”كود” ان هاد الرسالة عبر الايميل توجهات لي ماشي كرئيس للمجلس الوطني للصحافة بل نقابة وطنية للصحافة المغربية. فهاد الحالة ما يمكنش لي نجاوب اولا على رسالة ماشي رسمية وثانيا على امر كيهم النقابة.

مجاهد استغرب ان وكالة المغرب العربي للابناء اللي عارفة سبل الحصول على الاعتماد ما دارتش خدمتها وما “حاشاتهاش لينا” “ما توصلنا حتى بشي مراسلة لا من الصحافي المعني ولا من مدير المؤسسة. كان خاصهم يعرضو علينا الامر ايلى كانو يعرفو ان اعتماد صحافي خاصو موافقة شي جهة مهنية فالمغرب. ايلى كان ديك الساعة محتاجين للمجلس غاديين نعرضوه على الاعضاء ونلقاو الحل ولا كان كيهم النقابة هاداك شغلها وغادية تعرف كيف دبرو”.
مجاهد اكد ل”كود” انو ما خبرش المجلس لانه ما توصل حتى بشي حاجة رسمية