كود – كازا ///

قالت مواقع فرنسية، أن اختفاء 2 بنيات مغربيات من ذوي الاحتياجات الخاصة ف فرنسا رجعات للواجهة من خلال مثول الأم ديالهم قدام محكمة الجنايات لوت وغارون في آجان، بتهمة قتل بناتها المختفيات منذ 2016. وغادي يصدر الحكم يوم الخميس.

وف 2022، باشرات فرق متخصصة من البوليس والجدرامية ف ضواحي بلدة بارباستي الفرنسية بمساعدة من أعضاء قسم أبحاث بوردو ووحدة عسكرية متخصصة وفرقة ديال الغواصين عملية بحث على 2 بنيات مغربيات من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وذكرت تقارير اخبارية فرنسية، أن الأم ديال الضحايا خرجات من الحبس قبل سنوات بعد احتجازها على خلفية المحاكمة لأكثر من 4 سنين، بسباب الاشتباه ف تورطها ف قضية اختفاء بناتها. وتم وضعها تحت الإشراف القضائي بسباب تهمة “القتل العمد الجسيم” اللي متابعة بها.

وأضافت التقارير، أن البوليس شكو فيها بسباب تحملها وحدها مسؤولية تربية ديالهم مع الاحتياجات الخاصة بهم بحال الماكلة والتنقل وزادتها بالكذوب بعد ما قالت البوليس انها صيفطاتهم للمغرب وثم قالت ليهم عاوتاني أنها عطاتهم لكوبل صبليوني باش يتكلفو بهم وتأكدو البوليس بان هضرتها ماشي صحيحة وتم المتابعة ديالها ف 2017.