عمر المزيـن – كود///

قررت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بالبث في جرائم المالية بمحكمة الاستئناف بفاس، اليوم الثلاثاء، تأخير محاكمة جمال مسعودي، النائب البرلماني السابق عن دائرة تازة، المتابع في حالة سراح مؤقت مقابل كفالة مالية قدرها 20 ألف درهم.

وحسب ما علمته “كود”، فإن الغرفة المذكورة، برئاسة المستشار محمد لحية، قررت تأخير محاكمة المسعودي إلى جانب متهمين آخرين “مصطفى.ا” و”عبد الرحمان.ع”، وذلك إلى غاية جلسة 16/07/2024 من أجل استدعاء الممثل القانوني لجماعة تازة.

ويتابع البرلماني السابق المسعودي ومن معه من أجل “اختلاس وتبديد أموال عمومية وتزوير وثيقة تصدرها إدارة عامة واستعمالها، المشاركة في ذلك”، وأكدت مصادر أن المتهمين الثلاثة حضروا أولى جلسات محاكمتهم بما نسب إليه من تهم ثقيلة.

وكان محمد الطويلب قاضي التحقيق بالغرفة الأولى قد قرر متابعة المتهم المسعودي الرئيس السابق للجماعة الحضرية لتازة ومن معه بما نسب إليهم من تهم، حيث استمع المسؤول القضائي إلى أزيد من 15 مصرح في هذا الملف الثقيل، قبل أن يُحيل ملفه على الوكيل العام للملك الذي قدم ملتمساته النهائية الرامية إلى متابعة المتهمين أمام غرفة الجنايات الابتدائية وفق فصول المتابعة.

يشار إلى أن جمال مسعودي البرلماني السابق عن دائرة تازة والعضو النشيط في حركة التوحيد والإصلاح بجهة فاس قرر عدم الترشح للانتخابات التشريعية الأخيرة، وتقدم مكانه الكاتب الإقليمي لحزب “المصباح” بعد اتفاق بينهما.