مصطفى المزابي -كود برشيد //

حكمت هيئة الجنحي التلبسي بالمحكمة الابتدائية بمدينة برشيد ،عشية اليوم الاربعاء على البارون لي طاح عندو 3 طن 826 كيلو ديال الحشيش بمدينة برشيد ب 10 سنوات سجنا نافذة مع الغرامة ،وجاء قرار المحكمة بعدما حجزت ملف القضية إلى المداولة والاستماع إلى الكلمة الأخيرة للمتهم ودفاعه .

وتعود فصول توقيف المتهم وحجز الكمية المهمة من الحشيش إلى 14 فبراير المنصرم ،حينما تمكنت عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن سطات بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني من إحباط محاولة تهريب ثلاثة أطنان و 826 كيلوغراما من مخدر الشيرا، وتوقيف شخص يبلغ من العمر 30 سنة، يشتبه في ارتباطه بشبكة إجرامية لتهريب المخدرات والمؤثرات العقلية .

وقد جرى توقيف المشتبه فيه بضيعة بالمنطقة القروية “سيدي المكي” بضواحي مدينة برشيد، قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات عن تحديد مكان إخفاء شحنة المخدرات بداخل سيارة نفعية تحمل لوحات ترقيم مزورة كانت مركونة بمدينة برشيد، والتي تبين أنها محملة ب 103 رزمة من مخدر الشيرا يبلغ وزنها الإجمالي ثلاثة أطنان و 826 كيلوغراما.

كما مكنت عمليات الضبط والتفتيش المنجزة أيضا من حجز جرعات من الكوكايين وسيارة نفعية ثانية، فضلا عن مجموعة من لوحات ترقيم السيارات المزورة، فيما أظهرت عملية تنقيط المشتبه به في قاعدة بيانات الأمن الوطني، أنه مبحوث عنه على الصعيد الوطني من طرف مصالح الشرطة القضائية والدرك الملكي بوزان وخريبكة وبني ملال وتطوان للاشتباه في تورطه في قضايا أخرى تتعلق بترويج المخدرات ومحاولة القتل العمدي ليتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة،وبعد انتهاء التحقيق احيل على القضاء بموجب صك الاتهام .