وكالات//

بدا رجل الأعمال الميريكاني المشهور أيلون ماسك كيوجد ابليكاسيون جديدة يقدر ينافس بيها موقع “يوتوب”.

هاد التطبيق غادي يكون هو عبارة منصة X فيها الفيديوهات الطوال وغادي تكون فالتلفزيون

لابليكاسيون غادي تهدد بزاف يوتوب لي الناس كيخدموه فالتلفزات ديالهم.

وعلى حساب مقالت مجلة “فوريم” الميريكانية، الشركة لي مكلفة بهادشي هي شركة “إكس” ديال أيلون ماسك وغادي تبدا من السيمانة الجاية تخدم ف التلفزات ديال سامسونغ وأمازون.