الرئيسية > آراء > أغلب ربات البيوت المغربيات كافرات بالأداب والصواب والترابي والسلوك الحسن.. ممهليات في رجالهم ممربيات ولادهم.. فاشلات على جميع الأصعدة.. ومازال كيسوقوا لراسهم على أنهم خارقات
24/09/2020 19:00 آراء

أغلب ربات البيوت المغربيات كافرات بالأداب والصواب والترابي والسلوك الحسن.. ممهليات في رجالهم ممربيات ولادهم.. فاشلات على جميع الأصعدة.. ومازال كيسوقوا لراسهم على أنهم خارقات

أغلب ربات البيوت المغربيات كافرات بالأداب والصواب والترابي والسلوك الحسن.. ممهليات في رجالهم ممربيات ولادهم.. فاشلات على جميع الأصعدة.. ومازال كيسوقوا لراسهم على أنهم خارقات

محمد سقراط-كود///

هاد الأيام منتاشرين أوديوات كثار ديال أمهات ربات بيوت مغربيات باغين ولادهم يمشيو للمدرسة عوض يقراو عن بعد، لأنهم على مايبدو ماولفوش يقابلو ولادهم النهار كامل، وباغين غير يفيقو يسيفطو ولادهم للمدرسة ويرجعو للنعاس وراحة البال والمسلسلات والروتين اليومي والقنوات ديال يوتوب، حدايا فين ساكن جوج أسر مكونين من تلاتة أفراد، ام وأب وولد صغير، هاد جوج براهش ممربيينش نهائيا وملي يكونوا يلعبو شبعانين غوات وصداع، تكون دايز حداهم يبقاو يبحصو فيك، يقدرو يسولوك حتى شنو جايب معاك فالميكة، وكيظلو فالزنقة، كنرتاحو منهم كجيرانهم ملي كيمشيو للمدرسة، أما بلا مدرسة راه فريع الراس يوميا، الاباء ديالهم كيظلو خدامين نهار كامل باش يقدرو يسكونهم هنا ويوفرو ليهم الإحتياجات ديالهم يعني قايمين بالدور ديالهم، في المقابل الدور ديال الأم لي هو التربية وتقابل الدراري مكيتدارش ومكاينش شي رقابة عليه أو محاسبة.

نهار كيتوقف الاب على الخدمة دغية كتبان النتيجة على الأسرة وكتقواد عليها، وملي كيخدم مزيان وينجح فحياتو كتبان أيضا على الأسرة، والأب ديما مطالب أنه يبدل جهدو وكثر من جهدو باش يوفر ضروريات الحياة، بينما الأم لي ربة بيت من غير الشقا ديال الدار والطياب مكتدير تلعبة وتاواحد مكيتحاسب معاها والنتائج ديال الإخفاق ديالها كتبان ملي كيكبرو الدراري قلال الترابي، ولكن بما أنه جيل بعد جيل ديال ربات البيوت المغربيات مارباوش ولادهم ودارو خدمتهم ناقصة، مابقاش كيبان إخفاق أن الأم طلعات ولدها قليل الترابي لانها براسها ممربياش ولأن أغلب المنتوج ديال الدرب داير بحال ولادها، يعني ماشي ولادها حالة خاصة لي تخليها تحس بالخجل أو الفشل في القيام بواجبها كربة بيت، بل العكس كتلقى الام المغربية ديال دابا كتعاود بنوع من الإفتخار أن الولد خرج ليها فالصو ومشا لحبس وباعت عليه ذهبها وخرجاتو وزوجاتو ودارت ليه كروسة ديال الخضرة وكيعيطو ليه ولد مليكة.

أغلب ربات البيوت المغربيات كافرات بالأداب والصواب والترابي والسلوك الحسن، ممهليات في رجالهم ممربيات ولادهم، فاشلات على جميع الأصعدة، ومازال كيسوقوا لراسهم على أنهم خارقات وعلى أن الشقا ديال الدار فيه تمارة كثيرة ومهم بزاف وكيتطلب مرة حادكة، وعلى أن داك طيابهم النايح راه عملية شبه إعجازية باش يجيبو الكسكسو مقاد على حقو وطريقو، وهو يمكن تصاوبو برجلك، نفس داكشي لي كيديروه هاد ربات البيوت العاطلات في ديورهم ، داروه عيالات موظفات وخدامات وصرفو على ديورهم ورباو ولادهم أحسن تربية، الموشكيل هو أن هاد ربات البيوت الجداد لي البعض منهم قراو شدو الباك أو شافو لافاك كي دايرة، ولكنهم مشاو غير مدردبين والنتيجة هو انهم مقراو قراية لي تقدر تأهلهم لخدمة محترمة متعلمو يقابلو ديورهم ويكونوا ربات بيوت محترمات ولادهم نقيين قاريين محترمين، نتجو فقط صانعي فيديوات تيك توك.

موضوعات أخرى

19/10/2020 15:00

كيفاش حباسة فالمانيا ولاو “نجوم” التلفزيون والعمل الاحساني فنشاط غير مرخص وممنوع زمن الجايحة. الزعيترات ولاو كيفرقو الگفة بحال سيدنا. صافي سدات مادام