الرئيسية > كود-تيفي > أزمة الما خرجاتهم للشارع. الفلاحا فسهل صبر بالناظور واكلين الدق.. وناضو يغوتو: المحصول مشا فيها بسبب انقطاع مياه الري – فيديو
25/05/2022 19:00 كود-تيفي

أزمة الما خرجاتهم للشارع. الفلاحا فسهل صبر بالناظور واكلين الدق.. وناضو يغوتو: المحصول مشا فيها بسبب انقطاع مياه الري – فيديو

أزمة الما خرجاتهم للشارع. الفلاحا فسهل صبر بالناظور واكلين الدق.. وناضو يغوتو: المحصول مشا فيها بسبب انقطاع مياه الري – فيديو

كود الرباط //

الفلاحا فسهل صبرا باقليم الناظور واكلين الدق، وخرجو يجتجو بداية هاد السيمانة المطالبة بالاستفادة من حصصهم من مياه الري لي تقاطعات عليهم هادي 6 شهور كيف كيقولو، وهادشي كيهدد بضياع الغلة ديالهم من المحصول الزراعي.

https://fb.watch/deePG8Te5_/

سهل صبرة المسقي، هو ثاني أهم سهل بعد سهل ملوية (بركان) المشهور بزراعة الحوامض. ويتواجد على مستوى جماعة أولاد ستوت، المحاذية لمدينة زايو في إقليم الناظور، ويمتد على مساحة تقارب 5600 هكتار، وتهيمن عليه زراعة الحوامض، التي تغطي حوالي 55 في المائة من هذه المساحة المسقية، كما أنه يوفر سنويا قرابة 250 ألف فرصة عمل، حسب معطيات المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لملوية.

ورفع الفلاحون لافتات احتجاجية تطالب بشكل مستعجل بإعادة فتح قناة واد مالك للضخ التي تزود أراضيهم بمياه الري “لإنقاذ أشجارهم المثمرة من الاحتراق”، ورددوا شعارات من قبيل “هذا عار هذا عار والفلاح في خطر”.

ويقول فلاحو سهل صبرا إنه تم وقف تزويدهم بمياه الري عبر قناة واد مالك “منذ ما يقرب من ستة أشهر”، وذلك رغم أن القناة ما زالت تتدفق بالمياه بشكل يومي في اتجاه سهول فلاحية أخرة. ويتساءل هؤلاء الفلاحون أين تذهب حصصهم من المياه التي تضخها القناة طيلة مدة انقطاع التزويد عنهم، كما يدعون المسؤولين إلى فتح باب الحوار بدل الصمت وتقديم حلول مستعجلة لإنقاذ أشجارهم ومحاصيلهم.

وبحسب المعطيات المتوفرة، والتي يؤكدها الفلاحون المحتجون، فإن عملية توزيع مياه السقي تتم منذ أشهر بشكل “غير عادل ومنصف” على حساب صغار الفلاحين في سهل صبرة، حيث “فضل المسؤولون عن تدبير مياه السقي تزويد كبار المنتجين والضيعات العاملة في مجال التصدير والمحسوبة على مسؤولين ورجال أعمال وأصحاب نفوذ في المنطقة”.

ونهاية مارس 2021، قامت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية، بإعطاء الانطلاقة الرسمي لمحطة ضخ المياه من نهر ملوية إلى القناة الرئيسية الواقعة بمنطقة واد المالك في جماعة أولاد ستوت قرب مدينة زايو، بكلفة إجمالية تقدر بـ100 مليون درهم (10 مليارات من السنتيمات)، على أساس أن تكون هذه المنشأة الجديدة دعامة للمستثمرين في المجال الفلاحي بالمنطقة، خاصة في فترات الجفاف.

وتضخ محطة واد مالك المياه من نهر ملوية في اتجاه ثلاثة سهول بالمنطقة، هي سهل صبرة قرب زايو، وسهل كارت قرب العروي، وسهل بوعرك قرب الناظور، والتي تمتد مجتمعة على مساحة 36 ألف هكتار، والمعروفة بجودة منتجاتها الفلاحية وتنوع نشاطها الفلاحي ومساهماته في مجموع الإنتاج الوطني وأيضا تصدير المنتجات الفلاحية.

وبحسب الجمعيات المحلية العاملة في مجال البيئة، فإن الاستغلال المفرط لمياه نهر ملوية في السقي الفلاحي، قد يؤدي مرة ثانية إلى انحساره وعدم بلوع مصبه مرة أخرى، مما سيجهز، في سياق سنة الجفاف الحالية، على التنوع البيولوجي لأحد أهم المناطق الرطبة المغربية المصنفة عالميا. ويقترح هؤلاء الفاعلون الإنهاء مع الزراعات المستهلة للمياه كزراعة الحوامض، والقطع مع الاستغلال العشوائي وغير المراقب للمياه.
الموضوع وصل للبرلمان ووزير الفلاحة، ومن المرتقب الكشف عن حلول لهاد الازمة ديال الماء.

موضوعات أخرى

24/06/2022 21:40

الأحرار دار بيان تحطات فيه النقاط على الحروف فأحداث مليلية الخطيرة.. تضامن مع الضحايا والجرحى وتنويه بمهنية القوات العمومية وتأكيد على الاعتزاز بالشراكة بين المغرب وإسبانيا

24/06/2022 20:00

فوقت الأزمة. لجنة إقليمية لقات 390 ليترو ديال الزيت بيريمي فدار الطالبة فالرحامنة.. المكتب المسير السابق خلاها فالسطوك حتى خسرات واللجنة حيداتها