أنس العمري – كود///

أكد رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، أن الحكومة عارفة فين غادة، وذلك في حديثه على طريقة تدبيرها للملفات الاجتماعية، بما في ذلك لي دخلات على إثرها قطاعات في موجة احتجاجات، والتي قيل بأنها تلعب دور “الإطفائي” في التعاطي معها.

وكال، فحوار خاص تبث على قناتي الأولى والثانية مساء اليوم الخميس، بأن الحكومة جات ببرنامج فيه أهداف واضحة، شملت أيضا ما يتعلق بوضعية الأساتذة”.

وجا فالبرنامج، يضيف أخنوش، أن “وضعيتهم خاصها تتحسن، كما ضمن الطريقة المعتمدة في ذلك مع إضافية جملة (على حسب المفاوضات والنقاشات مع النقابات)، مشيرا إلى أن “النقابات ردت على ما أتينا به بأنه ليس أولوية بالنسبة إليها”.

وذكر أن الحكومة في تعاطيها مع ملف قطاع التعليم، الذي عاش أزمة امتدت لشهور، “لعبت دور تسهيل عودة الأستاذة إلى الأقسام باش يقريو ولادنا”، ليزيد على ذلك موضحا “نحن الآن في حوار اجتماعي ماشي قطاعي، وسنرى إمكانيات الدولة للتجاوب مع المطالب المطروحة”.