الرئيسية > الزين والحداكة > آمال أمجاهد مغربية انتقلت من سليخ التلاميذ لي معاها إلى سليخ أبطال العالم وربحات تسع بطولات عالمية
10/01/2020 20:00 الزين والحداكة

آمال أمجاهد مغربية انتقلت من سليخ التلاميذ لي معاها إلى سليخ أبطال العالم وربحات تسع بطولات عالمية

آمال أمجاهد مغربية انتقلت من سليخ التلاميذ لي معاها إلى سليخ أبطال العالم وربحات تسع بطولات عالمية

يونس أفطيط – كود///

منذ سن السابعة، أصبحت ااطفلة البلجيكية من أصول مغربية، آمال المجاهد، مصدر إزعاج لأساتذتها، ودائما ما كانوا يستدعون والدتها، السبب في ذلك أن الطفلة البريئة يسكنها مارد يحب سلخ الأطفال، هكذا قد يعتقد البغض لكن الحقيقة أنها محبة للعنف، لذلك كانت لا تتوانى عن ضرب أي تلميذ لأي سبب كان.

مع توالي سنين الدراسة نصح بعض الأساتذة والدة آمال بتسجيلها في الرياضات القتالية، ولكن الطفلة المحبة للعنف سرعان ما فشلت في الملاكمة، ثم تكرر الفشل في التايكواندوا والكراطي وكل أنواع فنون القتال، إلى أن استقر بها الحال في رياضة جيجيتسو.

عشقت آمال حسب ما تقول عن نفسها الرياضة، وأصبحت تمارسها إلى أن برعت فيها، وهو ما أهلها لتحصل على تسع بطولات عالمية في أوزان 55 و 62 و 77 كيلوغرام.

عن ما وصلت له، تقول آمال أنها مدينة بذلك لمدربها وأمها، لأنه رافقها في رياضتها هذه منذ بدايتها، وازداد الامر بعدما تزوج والدتها، وتضيف :” لقد أعطاني الخلطة السرية للنجاح، أنا مدينة له ولوالدتي”.

موضوعات أخرى